منتدى الشيخ عبدالله المؤدب البدروشي
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

السير  

المواضيع الأخيرة
»  الفرجة في الصف
الخميس 05 أكتوبر 2017, 9:00 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  عدة الوفاة
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:36 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  أجور في القبور - الخطبة الثانية
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:35 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  كيفية السجود
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:33 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  الهجرة النبوية
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:32 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  فضل الصف الاول
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:30 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  لماذا نصلى على سيدنا ابراهيم دون غيره
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:02 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  سلام الامام على المأمومين
الأحد 11 يونيو 2017, 7:11 pm من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

» الامساك في الامساكية
الأحد 11 يونيو 2017, 7:10 pm من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

أكتوبر 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




خطبة الجمعة : الأيام العشر

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

خطبة الجمعة : الأيام العشر

مُساهمة  عبدالله المؤدب البدروشي في الأربعاء 02 مايو 2012, 9:39 am


الأيام العشر

الحمد لله الذي أكرم هذه الأمة بمواسم الخيرات..وأفاض عليها من سحائب الجود و الرحمات نفحات.. أشهد أن لا إله إلا الله..وحده لا شريك له.. فضل ما شاء من الشهور والأيام درجات.. و وفق من شاء من عباده لمزيد الأجور والحسنات .. وأشهد أن سيدنا و حبيبنا محمدا عبده و رسوله..أيّد الشريعة بالبينات..و أظهر فضائل الأماكن والأوقات.. اللهم صل وسلم عليه أزكى السلام و أفضل الصلوات..وارض اللهم على آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الميقات
أما بعد..... إخوة الإيمان و العقيدة ...
يقول الله جل جلاله.. وَرَبُّكَ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَيَخْتَارُ[القصص : 68]خلق الأمكنة , فأتقن ما صنع .. وخلق الأزمنة فأحكم ما بدع .. خلق الشهور لتؤلف الأعوام ..واختار منها شهر رمضان.. و خلق الأيام و الليالي .. واختار من الليالي ليلة القدر.. واختار من الأيام..أيامنا هذه..الأيام العشر من ذي الحجة.. صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قوله في حقها.. أفضل أيام الدنيا أيام العشر.. أي العشر من ذي الحجة..وقال في فضل العمل فيها.. ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله منه في هذه الأيام العشر. قالوا ولا الجهاد في سبيل الله؟!! قال: ولا الجهاد في سبيل الله، إلا رجل خرج بنفسه وماله ولم يرجع من ذلك بشيء.. أخرجه البخاري..
أيام اختارها الله..و شرفها.. وأعزها..و أعلى قدرها..أتم فيها جدنا إبراهيم عليه السلام..بناء الكعبة المشرفة..بيت الله العتيق.. نادى فيها رب العزة.. تبارك و تعالى.. خليله إبراهيم..أن يدعو الناس للحج..فقال له.. وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ [الحج : 27].. قال: يا ربّ، وكيف أبلغ الناس وصوتي لا يصلهم ؟ قال: ناد..فإنما عليك النداء و علينا البلاغ. فقام إبراهيم على مقامه، وقيل: على الصفا.. وقال: أيّها النّاس، إنّ ربّكم قد اتخذ بيتًا فحجُّوه، فيقال : إنّ الجبال تواضعت .. خفضت رؤوسها وانحنت ..حتى بلغ الصوت أرجاء الأرض ، وأسمع الله من في الأرحام والأصلاب، وأجابه كل شيءٍ سمعه من حجر ومدر وشجر ، ومن كتب الله له الحج إلى يوم القيامة..
هذه الأيام المباركة..شرفها الله بالركن المتمم لأركان الإسلام..شرفها بالحج.. وما في الحج من أعمال صالحة..فيه يتجرد المسلم من لباس الدنيا..ليتوجه إلى الله بلباس الإحرام ملبيا..لبيك اللهم لبيك..جئتك من فجاج الأرض موحدا..لبيك لا شريك لك لبيك.. جئت لأحمدك على نعمك التي لا تحصى ولا تعد .. إن الحمد و النعمة لك و الملك..لا شريك لك
..ويطوف المسلم بالبيت العتيق.. ليتذكر الأبوين الكريمين..إبراهيم و إسماعيل عليهما السلام.. وهما يشيدان الكعبة المشرفة.. ليصل إلى أذنيه دعاء الخليل.. رَبَّنَا إِنِّي أَسْكَنْتُ مِنْ ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِنْدَ بَيْتِكَ الْمُحَرَّمِ.. رَبَّنَا لِيُقِيمُوا الصَّلَاةَ .. فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ .. وَارْزُقْهُمْ مِنَ الثَّمَرَاتِ لَعَلَّهُمْ يَشْكُرُونَ [إبراهيم : 37] .. ويسعى المسلم بين الصفا و المروة.. ليتذكر أمه هاجر..وهي في ريعان الشباب..وفي قلب الصحراء..تهرول بين الجبلين..تبحث عن قطرة ماء..تروي بها عطش وليدها إسماعيل..فترعاها عناية السماء..وإذا جبريل يرمي بجناحه في أصقاع الأرض..لينبجس بين قدمي الغلام شريان الحياة..فتعود هاجر لتزمزمه..زم ، زم ..ليبقى زمزما إلى يوم القيامة.. ويقف المسلم بعرفة...و كأني برسول الله صلى الله عليه و سلم ..عشية الجمعة..عند الصخرات..و الصحابة من حوله بالسهل الفسيح..الكل في توسل ودعاء.. الكل في تضرع و بكاء..و رب العزة من فوقهم يباهي بهم أهل السماء..يقول .. يا ملائكتي.. انظروا إلى عبادي أتوني شعثاً غبراً ضاجين؛ يرجون رحمتي ويخافون عذابي، أشهدكم أني قد غفرت لهم.. في تلك العشية الخاشعة..لا ترى غير الدموع..و التوسل والدعاء .. وحبيب هذه الأمة يقول..خير الدعاء دعاء عرفة..رواه الترمذي في السنن ..ذلك اليوم المبارك ..يوم التجلي و يوم العتق .. يقول في حقه رسول الله صلى الله عليه وسلم.. والحديث من صحيح الإمام مسلم ما من يوم أكثر من أن يعتق الله فيه عبيداً من النار من يوم عرفة..من أجل ذلك ..فإن صوم يوم عرفة لغير الحاج .. فيه أجر عظيم .. يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم .. والحديث في صحيح الإمام مسلم.. صِيَامُ يَوْمِ عَرَفَةَ أَحْتَسِبُ عَلَى اللَّهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ وَالسَّنَةَ الَّتِي بَعْدَهُ..في ذلك اليوم البهيج..من هذه الأيام العشر المباركة ..أكمل الله هذا الدين..وأتم نعمته على المؤمنين .. نزل أمين وحي السماء جبريل عليه السلام .. بقول الله جل وعلا ..الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا [المائدة : 3].. ويعيش المسلم يوم النحر .. اليوم العاشر.. الذي قال فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم..أفضل الأيام عند الله يوم النحر .. وهو يوم عيد الأضحى .. وفيه الكثير من أعمال الحج .. فيه رمي جمرة العقبة .. وفيه حلق الرأس و ذبح الهدي .. وفيه الطواف و السعي .. وفيه صلاة العيد .. وفيه ذبح الأضاحي ..وفيه لم شمل المسلمين.. هذه الأيام الفاضلة الأيام المباركة..أيام العشر من ذي الحجة..هي كذلك أيام ذكر.. يقول الله جل جلاله.. وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ .. لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَعْلُومَاتٍ عَلَى مَا رَزَقَهُمْ مِنْ بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ [الحج : 27 ، 28] .هذه الأيام المعلومات..قال رسول الله صلى الله عليه وسلم.. معظما لشأنها.. ما من أيام أعظم عند الله ولا أحب إليه من العمل فيهن من هذه الأيام العشر، فأكثروا فيهن من التهليل والتكبير والتحميد..
فعلى المسلم أن يغتنم هذه الأيام المباركة.. بالتقرب إلى الله بالنوافل.. وقراءة القرآن والذكر و الدعاء والصدقة وبر الوالدين وصلة الأرحام .. وان استطاع أن يصوم الأيام التسعة صامها.. لأن الصيام من أفضل الأعمال..وإلا فليصم التاسع..وهو يوم عرفة..لما فيه من الأجر العظيم..
وليتنافس المسلمون في الخير..وليتعاونوا على البر و التقوى..وليكونوا إخوة متراحمين.. وَفِي ذَلِكَ فَلْيَتَنَافَسِ الْمُتَنَافِسُونَ [المطففين : 26]...
اللهم ألهمنا التنافس في طاعتك. واهدنا لذكرك وشكرك وحسن عبادتك.. وانشر الألفة و
التراحم بيننا..واجعلنا من أهلك و خاصتك يوم الدين..
أقول قولي هذا ...وأستغفر الله العظيم الكريم لي و لكم \

عبدالله المؤدب البدروشي
Admin

المساهمات : 221
تاريخ التسجيل : 21/04/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://meddeb-abdallah.alamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى