منتدى الشيخ عبدالله المؤدب البدروشي
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

اللسان  خطبة  المحارم  السير  

المواضيع الأخيرة
»  الفرجة في الصف
الخميس 05 أكتوبر 2017, 9:00 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  عدة الوفاة
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:36 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  أجور في القبور - الخطبة الثانية
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:35 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  كيفية السجود
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:33 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  الهجرة النبوية
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:32 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  فضل الصف الاول
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:30 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  لماذا نصلى على سيدنا ابراهيم دون غيره
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:02 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  سلام الامام على المأمومين
الأحد 11 يونيو 2017, 7:11 pm من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

» الامساك في الامساكية
الأحد 11 يونيو 2017, 7:10 pm من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

نوفمبر 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
27282930   

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




الإسراء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الإسراء

مُساهمة  عبدالله المؤدب البدروشي في الإثنين 30 أبريل 2012, 5:24 pm

الإســــــراء

بسم الله الرحمان الرحيم

{ سبحان الذي أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام
إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله لنريه من
آياتنا إنه هو السميع العليم }

صدق الله العظيم


في صباح ٍ مشرق ِالأنوار ِ مرفوع الأثرْ ..
أقبل المختار يروي ..
آية المسرى و أطوار السفرْ ..
أشرعــت أم القرى..
كيف يسري من جوار البيت ليلا ً ..
نحو أرض الشام يسعى..
ثم عند الفجر يأتي..
يغمر الأسماع بالمسرى الأغرْ ..
مكة..ينساب من أرجائها عصف الخبرْ ..
... وتولى الشركُ مسعى النيل من صدق الأمينْ ..
فاستجاب البعض من ضعف اليقين ْ ..
بيد أن الحق في عليائه يروي القلوبْ ..
بعد أن زاغ الضعاف المربكون ْ ..
و تهادى المصطفى يروي العِبَرْ .. :
كان قبل الفجر في البيت العتيقْ ..
في سكون الليل ... في وقت السحرْ ..
جاءه جبريل يرجــو ..
رفقة الإشراق و الأسرار في ركب القدرْ ..
- أيها المرسول إنهض
دعوة للغـُنم يا خيرَ البشر ْ..
عند باب المسجد كان البراقْ ..
كان فخر الخلق يعلو ..
هامة التاريخ يمنا و أهازيج انبثاقْ ..
فسرى كالبرق في لمح البصرْ..
عند باب المسجد الأقصى نزلْ ..
و هناكْ ..
كان جمع من رسلْ ..
كان فصل من قدرْ ..
قدموا الهادي فصلى بالكرامْ ..
و أتى المعراج يسمو في الفضاءْ ..
يعبر الآفاق نورًا ..
خشعت للموكب الميمون أقطار السماءْ ..
وانتهى بالركب حيث المنتهى ..
ورأى الآيات و الجنات نعم المرتجى ..
فإذا الآفاق يحويها السناءْ ..
وإذا الإيحاء في بوح الصفاءْ ..
فتلقى الأمرَ أن بلـّغ عبـــادي..
فرض خمس في الأداء ْ ..
واحتساب الأجر خمسين صلاهْ ..
رحمة الرحمان في عمق الحياهْ ..
....ثم عاد المصطفى للأرض يرويها وفاءْ ..
إيه يا خير الورى ..
في صلاة العبد طهر وارتقاءْ ..
في صلاة العبد وجدٌ ..
و ترانيم رجاءْ ..
هي نيلٌ واحتماءْ ..
هي أعماقٌ ..و إشراقٌ..وغـُنـْمٌ .. واصطفاءْ

عبدالله المؤدب البدروشي
Admin

المساهمات : 221
تاريخ التسجيل : 21/04/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://meddeb-abdallah.alamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى