منتدى الشيخ عبدالله المؤدب البدروشي
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
»  الفرجة في الصف
الخميس 05 أكتوبر 2017, 9:00 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  عدة الوفاة
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:36 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  أجور في القبور - الخطبة الثانية
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:35 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  كيفية السجود
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:33 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  الهجرة النبوية
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:32 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  فضل الصف الاول
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:30 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  لماذا نصلى على سيدنا ابراهيم دون غيره
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:02 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  سلام الامام على المأمومين
الأحد 11 يونيو 2017, 7:11 pm من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

» الامساك في الامساكية
الأحد 11 يونيو 2017, 7:10 pm من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

أبريل 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30      

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




خطبة الجمعة : العام الدراسي

اذهب الى الأسفل

خطبة الجمعة : العام الدراسي

مُساهمة  عبدالله المؤدب البدروشي في السبت 28 أبريل 2012, 12:58 pm


خطبة الجمعة : العام الدراسي .. للإمام الشيخ عبدالله المؤدب
البدروشي
* * *
الحمد لله الذي كرم أهل العلم والإيمان .. و من عليهم بالتوفيق و العرفان.. وعلمهم الحكمة و حسن البيان.. أحمده سبحانه وتعالى.. أن ربانا على هدي قرآنه..و أنعم علينا بكريم فضله و عظيم إحسانه.. وأشهد أن لا إله إلا الله ..وحده لا شريك له..رفع الذين آمنوا و الذين أوتوا العلم درجات.. وزادهم بسطة في الأجر و الحسنات ..وأشهد أن سيدنا ..وحبيب قلوبنا..وضياء أبصارنا و نور بصائرنا.. محمدا عبده و رسوله..حث على طلب العلم وبث فضائله.. وحذر من أوحال الجهل..وأوضح غوائله.. اللهم صل وسلم عليه وعلى آله وصحابته.. واجزه عنا خير ما جازيت نبيا عن أمته.. واجعلنا يوم القيامة من رواد حوضه وأهل شفاعته..
أما بعد... إخوة الإيمان و العقيدة
في مجلس بهي .. للحبيب النبي الرضي.. صلى الله عليه وسلم.... وقف أحد الصحابة قائلا .. يا رسول الله .. ما أول ما خلق الله..قال صلى الله عليه وسلم و قوله من صحيح الجامع.. إِنَّ أَوَّلَ مَا خَلَقَ اللَّهُ الْقَلَمَ.. فَقَالَ لَهُ اكْتُبْ.. قَالَ رَبِّ وَمَا أَكْتُبُ.. قَالَ اكْتُبْ مَقَادِيرَ كُلِّ شَىْءٍ حَتَّى تَقُومَ السَّاعَةُ.. القلم .. كتب القدر..كتب الأعمار و الأرزاق.. كتب سعادة السعداء ..وشقاوة الأشقياء ..القلم..قسم الله في قرآنه.. فقال تبارك وتعالى.. ن .. وَالْقَلَمِ وَمَا يَسْطُرُونَ [القلم : 1].. و بالقلم .. كان العلم.. و بالقلم ظل العلم ..ووبالقلم سيظل إلى يوم القيامة.. فديننا الحنيف ..إسلامنا العظيم.. قائم على العلم.. والرسالة المحمدية ..بدأت بالعلم.. كان المتعبد محمد بن عبدالله.. في غار حراء.. على مشارف مكة .. وذات فجر بهيج.. خرج له من بين الصخور رجل ..شديد بياض الثياب ..وقف الرجلان وجها لوجه.. قال له إقرأ..و في سماحة الحبيب..ونبله وطيبته.. قال له ما أنا بقارئ.. أي لا أعرف القراءة و الكتابة.. فضمه إلى ضما شديدا.. ثلاث مرات.. ثم قال له.. اقْرَأْ.. بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ .. خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ .. اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ .. الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ .. عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ [العلق : 1 – 5].. أول القرآن..أمر بالقراءة.. فكان العلم في الإسلام فريضة على كل مسلم و مسلمة.. وظل العلم عبر الزمان و المكان.. العلم الذي ارتضاه الله للإنسان .. أساس للعمران.. وسر التقدم و الإرتقاء .. فيا أبنائي الأعزاء .. أيها التلاميذ والطلبة..أنتم فلذات أكبادنا..أنتم أملنا المشرق في أعماقنا.. فاصبروا و صابروا.. واجتهدوا و جاهدوا.. افتتحوا عامكم بالجد و الكد ..فهذا موسم البذر و الزرع ..والأيام تجري.. والشهور تتوالى ..وسرعان ما يأتي موسم الحصاد.. ونريد أن نرى حصادكم ..نريد أن نحيا فوزكم ..و فوزكم و نجاحكم .. يتحققان بداية من أول عامكم.. فرسخوا اقدامكم في أول الطريق.. وأخلصوا العمل.. واجعلوا شعاركم .. قول خالقكم .. وَاتَّقُوا اللَّهَ وَيُعَلِّمُكُمُ اللَّهُ [البقرة : 282].. اجعلوا الله في رحابكم.. فلا توفيق إلا من الله.. و لا فوز ولا نجاح إلا بهديه.. تمسكوا بنصيحة النبي..صلى الله عليه وسلم لابن عمه علي كرم الله وجهه.. قال له ياعلي.. قل: اللهم إني أسألك الهدى والسداد.. فمن هداه الله فلا يضل و لا يشقى ..و من سدد خطاه ..فاز بالنعيمين في الدنيا و الآخرة.. أجدادكم.. من شباب العزة.. عقبة بن نافع.. بتقوى الله و هديه و توفيقه.. قاد جيش الفاتحين ..و عمره اثنان و عشرون عاما .. و بتقوى الله و توفيقه.. كتب الله له النصر..وأخضع له كل الدينا.. حتى الحيوان..لما أراد عقبة.. أن يؤسس مدينة القيروان.. وكانت أرضها سهلا و غابة مترامية الأطراف .. لما نزل بجيشه قرب الغابة ..علم من بعض جنوده أن الأرض و الغابة لا تصلح لتأسيس مدينة.. لما فيها من وحوش وهوام.. فصعد عقبة على ربوة في أول الغابة.. وصاح بأعلى صوته ..أيتها الوحوش ..نحن أصحاب رسول الله .. جئنا نعلي كلمة لا إله إلا الله .. فاتركي لنا المكان..و أسمع الله الوحوش نداء عقبة ..فخرجت تحمل صغارها على ظهورها .. هذا هو تاريخ شبابنا التقي .. شباب العزة .. حين يشيد على التقوى..ينتصر بأمر الله في كل أمر ..
.وأنتم يا أبناءنا الخلف.. ستأخذون منا مشعل الحياة .. فاجعلوه مشعل خير.. بحرصكم و اجتهادكم.. بحسن استماعكم و تلقيكم للعلم.. باحترامكم و إجلالكم لمن يعلمكم.. نريد أن نراكم زهرة الحياة الدنيا..و زينتها.. ترفعون هاماتنا.. تزيدون حياتنا فخرا وعزا ..
وأنتم أيها المعلمون.. يا من تحملون الأمانة..التعليم ليس وظيفة.. التعليم ليس راتبا شهريا.. التعليم أمانة.. التعليم تربية.. التعليم قيم.. تعدون بها الأجيال.. و تبنون بها الأمة.. فعظماء الدنيا.. والساسة..و صناع القرار.. مروا جميعا من مدارسكم و معاهدكم و كلياتكم .. فأنتم المرفوعون.. والذي رفع ذكركم.. وأعلى شأنكم ومنزلتكم هو الله.. يقول جل جلاله.. يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ [المجادلة : 11].. وأنتم الوارثون.. تحملون أعظم وأقدس وأنبل ميراث.. أورد اإلإمام البخاري في صحيحه.. قول رسول الله صلى الله عليه وسلم .. وَأَنَّ الْعُلَمَاءَ هُمْ وَرَثَةُ الْأَنْبِيَاءِ.. ورثوا عنهم العلم النافع.. ورثوا عنهم الحكمة.. فيا من حملتم راية العلم و التعليم.. قد تجدون المصاعب.. و تعيشون المعاناة .. من داخل أنفسكم ..و ممن حولكم .. لكنها تربية الأجيال ..تهون من أجلها المتاعب.. فاسهروا..وأدبوا.. وأصلحوا..فقد سلمناهم إليكم أطفالا.. فردوهم إلينا رجالا.. يبنون مستقبل هذه الأمة .. وإن الله معكم .. وإن أجركم تكتبه لكم الكائنات.. جاء في صحيح الترغيب .. قول حبيبنا صلى الله عليه وسلم.. وإن العالم ليستغفر له من في السموات ومن في الأرض حتى الحيتان في الماء .... فيا أيها المعلمون .. أنتم المأجورون إلى يوم القيامة.. أجوركم تكتب لكم في حياتكم و بعد الحياة.. جاء في صحيح الإمام مسلم .. إِذَا مَاتَ الإِنْسَانُ انْقَطَعَ عَمَلُهُ إِلاَّ مِنْ ثَلاَثٍ صَدَقَةٌ جَارِيَةٌ وَعِلْمٌ يُنْتَفَعُ بِهِ وَوَلَدٌ صَالِحٌ يَدْعُو لَهُ .. و الثلاث حازها المعلم.. فالعلم أفضل صدقة ..وحين ينتقل من صدر إلى صدر .. يصبح صدقة جارية .. والإنتفاع به أجر متواصل.. والتلميذ يتذكر معلمه فيدعو له بكل خير..
أما نحن أيها الآباء و الأمهات ..
فكُلُّكُمْ رَاعٍ وَكُلُّكُمْ مَسْئُولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ.. والإسلام ديننا .. والذي ارتضاه لنا هو خالقنا .. و الخالق قدر في حياة الأسرة المسلمة أمورا.. تنبني عليها الحياة التي أرادها الله..أولها السكينة.. والطمانينة ..قال تبارك وتعالى وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا .. خلق الله الزوج ليطمئن للزوجة ويهنأ بها.. و خلق الله الزوجة لتطمئن للزوج وتهنأ به..نعم.. وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً.. ونشر على الأسرة المحبة والتآلف و التراحم و الوفاق .. هذا قدر الله.. فإذا حالفته طاعة الله .. سطعت السعادة شمسا في سماء الأسرة .. فيا أيها الأبوان .. ما نزل القرآن..ليوضع في البيت زينة.. ما نزل القرآن ليتلى على الأموات.. حتى أصبح دليلا على الوفاة .. إنما نزل القرآن ليطبق .. ليحيي القلوب ..ليبعث الحياة في الحياة.. كيف نقرأ.. يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ.. ثم لا نخاف الله و نخشاه.. كيف نقرأ .. يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَلَا تُبْطِلُوا أَعْمَالَكُمْ.. ثم نفعل ما نريد.. وننسى الطاعة ..فما أرسل الله رسوله ..إلا ليتبع ..و ما أنزل الله قرآنه إلا ليطبق .. فإذا أطاع الأبوان ربهما .. وجعلا القرآن منارة تضيء جنبات البيت .. واتبعا السنة في كل شأن من شؤونهما.. أصبح الأبوان قدوة للأبناء ..وسار الأبناء على منهج الآباء.. ثم أيها الأبوان أحسنوا البذر في مزارع العقول.. علموهم الصدق ..فإن الصدق شجرة.. ثمارها كل خلق كريم .. و ربوهم على حب العلم .. واحترام المعلم .. وزودوهم بطيب الكلام .. ليأنسوا به.. ويستمروا عليه .. وتابعوهم في مدارسهم.. وأعينوهم على اختيار أصدقائهم .. وأكثروا من دعائكم لهم .. أدعوا لهم بالتوفيق والنجاح و صلاح الرأي .. فدعاؤكم حصن لهم .. وإننا في هذا اليوم المبارك ..ولعلنا في ساعة الإستجابة..فاللهم بارك لنا في أولادنا .. ووفقهم لطاعتك وارزقنا برهم.. وافتح عليهم فتوح العارفين.. اللهم علمهم ما جهلوا.. وذكرهم مانسوا.. واجعلهم هداة مهتدين.. غير ضالين ولا مضلين .. اللهم اغفر ذنوبهم, وطهر قلوبهم.. واجعلهم من حراس هذا الدين..
اللهم علمنا ما ينفعنا وانفعنا بما علمتنا، ، وزدنا علماً..واجعلنا من عبادك الصالحين.. أقول قولي هذا و أستغفر الله العظيم الكريم لي و لكم /

عبدالله المؤدب البدروشي
Admin

المساهمات : 221
تاريخ التسجيل : 21/04/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://meddeb-abdallah.alamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى