منتدى الشيخ عبدالله المؤدب البدروشي
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

السير  

المواضيع الأخيرة
»  سلام الامام على المأمومين
الأحد 11 يونيو 2017, 7:11 pm من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

» الامساك في الامساكية
الأحد 11 يونيو 2017, 7:10 pm من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  الانحر اف عن القبلة
الجمعة 05 مايو 2017, 9:42 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

» وضع الرداء
السبت 11 فبراير 2017, 5:47 pm من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

» اللباس الأبيض
السبت 11 فبراير 2017, 5:46 pm من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

» خطبة : الحديث في المسجد
الخميس 10 نوفمبر 2016, 10:25 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  خطبة : تيسيـر الزواج
الخميس 10 نوفمبر 2016, 9:59 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  فضل يوم عرفه
الأربعاء 21 سبتمبر 2016, 9:06 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

» عيد الاضحى 1437 -2016
الأربعاء 21 سبتمبر 2016, 9:03 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

سبتمبر 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
252627282930 

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




الانحر اف عن القبلة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الانحر اف عن القبلة

مُساهمة  عبدالله المؤدب البدروشي في الجمعة 05 مايو 2017, 9:42 am

الإنحراف عن القبلة
في الكثير من جوامعنا .. هناك جدل قائم على من يقول بانحراف المصلين عن القبلة عند أداء صلاتهم .. فيشكك في صحة الصلاة..و يحبذ إعادة تخطيط الصفوف عند القيام لها .. وحالنا يقول اننا لا نخطط قبلة مساجدنا عند بنائها .. و بعد عديد السنوات يعم الجدل بين روادها.. حول استقبال القبلة و الانحراف عنها .. ومعظم مساجدنا تحمل انحرافا بسيطا .. يتمثل في بضع درجات .. وهو في شرعنا الحنيف لا يضر .. وخالقنا المبدع جل جلاله أرحم بنا منا .. خاطبنا بقوله تبارك و تعالى : .. وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ .. وأن حبيبنا وقدوتنا وهو الأسوة.. لطالما أرشدنا و نصحنا.. فيما يرويه الشيخان البخاري و مسلم .. بقوله صلى الله عليه وسلم.. يَسِّرُوا وَلاَ تُعَسِّرُوا، وَبَشِّرُوا، وَلاَ تُنَفِّرُوا.. هذا الحبيب المصطفى .. حمل لنا ديننا القـيّـم .. على بينة و نور .. وبجلاء و وضوح .. جاءنا بالقرآن هديا ممن أوجدنا و رعانا .. فقال لرسوله و لنا برحمة منه ..إذا وقفت للصلاة يا محمد..و يا أمة محمد .. فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُ مَا كُنْتُمْ فَوَلُّوا وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ .. وهو الرحيم بعباده .. لم يقل لحبيبه و للأمة فول وجهك إلى لمسجد الحرام , إنما كانت رحمته في قوله شطر المسجد الحرام ..وفي تفسير ذلك يقول شيخنا محمد الطاهر بن عاشور .. في التحرير والتنوير .. وَالشَّطْرُ بِفَتْحِ الشِّينِ وَسُكُونِ الطَّاءِ الْجِهَةُ وَالنَّاحِيَةُ وَفَسَّرَهُ قَتَادَةُ بِتِلْقَاءِ .. من أجل ذلك .. خاطب رسول الله صلى الله عليه وسلم أهل المدينة .. وقوله عند أصحاب السنن و صححه الشيخ الألباني .. قال لهم و للأمة من بعدهم : مَا بَيْنَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ قِبْلَةٌ.. لأن الكعبة المشرفة هي في جنوبهم .. فيكون ما بين مشرق شمسهم و مغربها كله قبلة لهم .. فاذا كانت الكعبة عندنا في الشرق فيكون القول عندنا ما بين الشمال و الجنوب قبلة لنا .. أي أن ناحية الشرق كلها لنا قبلة .. وهذا مذهب جمهور العلماء عبر العصور من الصحابة الكرام إلى زماننا الحالي .. يقول الصحابي عبدالله بن عمر رضي الله عنه.. إِذَا جَعَلْتَ الْمَغْرِبَ عَنْ يَمِينِكَ وَالْمَشْرِقَ عَنْ يَسَارِكَ فَمَا بَينهمَا قبْلَة إِذْ أَنْتَ اسْتَقْبَلْتَ الْقِبْلَةَ.. فمن هو الذي يتعين عليه استقبال الكعبة مباشرة ؟.. والجواب :هو من يرى الكعبة.. جاء في كتاب فقه العبادات ..{ بالنسبة لمن هو في مكة أي قبالة الكعبة : يجب استقبال القبلة، وهي عين بناء الكعبة، فيستقبلها بجميع بدنه حتى لو خرج منه عضو لم تصح صلاته، وأما إن كان في بيته بمكة , فعليه أن يجتهد في الاتجاه إلى عين الكعبة كأن يصعد على سطح البيت ثم ينظر الكعبة رأي العين، ويحدد قبلته جهتها
، أما لمن كان بغير مكة، فقبلته هي جهة الكعبة سواء كان قريباً من مكة أو بعيداً، فيستقبل المصلي جهة الكعبة ولا يلزمه استقبال عينها. ولقائل أن يقول : إن الزمن تغيـّر .. وأصبحت بوصلة القبلة في متناول كل انسان .. وهي تحدد بدقة مكان الكعبة .. و لإجابته يمكن القول ..أن هذا الأمر جميل .. نطبقه عند بناء المساجد ..فيكون المحراب يتجه الى الكعبة مباشرة و كذلك من بعده الصفوف.. أما المساجد الحالية ..فإن ديننا كامل ..و الذي أتمه و أكمله هو الله .. جل جلاله .. والذي أمر عباده في أصقاع الأرض ان يتجهوا نحو جهة القبلة هو الله.. وأن ما حدث من اختراع للبوصلة .. لا يغير من شرعنا شيئا ..لأن الأساس كامل و تام ..و مثله كمثل الرؤية في الصوم .. ديننا حدد لنا الرؤية بالعين المجردة .. فاذا استعملنا المناظير الحديثة و الدقيقة .. تبقى القاعدة الشرعية النظر بالعين.. حتى لو رأينا الهلال بالمنظار الحديث.. يجب مراعاة أن الهلال في حجم يمكن رؤيته بالعين حتى يتقرر دخول الشهر.. فالعلم يخضع للدين .. والدين ظاهر و مهيمن عليه .. فلا نختلف كثيرا .. خصوصا في بيوت الله ..واذا وجدنا الإمام يتجه لما حسبناه عين الكعبة..فينحرف قليلا إلى اليمين ..والصفوف قائمة خلفه نحو جهة الكعبة .. والانحراف بسيط .. فلا باس في ذلك ..و لا تبطل الصلاة إلا إذا اتجه الإمام عندنا نحو الشمال أو نحو الجنوب أو الغرب .. اما ما دمنا مع الآية الكريمة و الحديث النبوي الشريف .. فصلاتنا بإذن الله صحيحة .. نحمل في بيوت الله وقارنا و سكينتنا .. ولا جدال في بيوت الله /

عبدالله المؤدب البدروشي
Admin

المساهمات : 214
تاريخ التسجيل : 21/04/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://meddeb-abdallah.alamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى